الإعلانات

نجوى فؤاد تتذكر مواقفها مع شادية: كنت ضرتها.. ودعتني لارتداء الحجاب قبل وفاتها.. صور

قالت الفنانة نجوى فؤاد إنها تعاونت مع الفنانة الراحلة شادية في أفلام عدة، أبرزها فيلم «ذات الوجهين» للمخرج حسام الدين مصطفى، وحينها لمست دعماً كبيراً منها، بحسب قولها، مضيفة أنها علمتها حركتين للرقص تماشياً مع طبيعة دورها.

ولفتت نجوى أنها كانت تجسد دور "ضرة" شادية في العمل ثم توالت أعمالهما المشتركة بعد ذلك، مشيرة إلى أنها كانت تطلبها بالاسم معها في بعض أعمالها لتقديم رقصة معينة أو ما شابه.

 وأضافت نجوى: جمعتني معها علاقة قوية ووطيدة، ولكنها انقطعت بعد أدائها فريضة الحج، حيث توارت عن الأنظار ولم أعد أعلم شيئاً عنها، بعدما قامت بتغيير كل أرقام هواتفها، ولكنها تظل من أفضل الشخصيات التي تعاملت معها على مدار سنوات عمرى، لأنها كتلة من الحنان المتدفق الذى لا ينضب.

وأوضحت أن شادية كانت رحيمة بالصغير قبل الكبير وكانت بارة بأسرتها لأبعد الحدود وتقف معهم وتدعمهم في كل شيء، وهي سيدة لن تعوض على كل المستويات.

وتؤكد نجوى أنها تعلمت من الراحلة الالتزام وحب العمل مؤكدة أنها دونًا عن غيرها من الفنانات التي ارتدين الحجاب، منوهة أن آخر مكالمة جمعت بينهما كانت منذ عشر سنوات وتحدثت الراحلة معها عن ارتدائها الحجاب حينها أبدت فؤاد ترحيبها بالأمر كثيرًا لكنها قالت لها إنها لابد أن تدرس الخطوة جيدًا.

وكشفت نجوي أنها كانت حريصة على زيارة شادية في المستشفى بآخر أيامها، مشيرة إلى أن حالتها كانت سيئة لدرجة أنها فشلت في الدخول لغرفتها في إحدى المرات، حيث منع الأطباء زيارتها، فجلست مع أحفاد نجل شقيقها.

وأضافت "قالولى ننصحك بعدم المجيء مجددًا فالحالة صعبة، ولكن لن ألتزم بكلامهم فالأعمار بيد الله وربنا قادر أن يرفع عنها في لحظة". وتابعت: "لم أحتمل معرفة خبر وقوع -حبيبتي- أنا لو بموت بردوه أروح لشادية".

شادية قطعت علاقتها بنجوى فؤاد بعد الحج
الإعلانات