سلمى حايك تكشف حقيقة خيانة زوجها لها

279 المشاهدات27 أبريل 2017
اعلانات
كشفت الممثلة المكسيكة من أصول لبنانية سلمي حايك عن حقيقة خيانة زوجها الفرنسي رجل الأعمال فرانسوا بينوت، لها مع امرأة أخرى.

وقالت حايك التي تبلغ من العمر 50 عاما، خلال لقائها في برنامج مع الكوميدي الأمريكي جيمي فيلن، إنه يوجد قصة تعود إلى عام مضى عندما أخبرها زوجها أنه ينوي الاستعانة بمدرس لتعلم النطق الصحيح للغة الإنجليزية، رغبة منه في التخلص من لكنته الفرنسية الثقيلة، ومتهكمًا على لهجة زوجته الإسبانية الثقيلة قائلًا بسخرية حسب روايتها "سأتخلص من لكنتي قبلك رغم أنك تعيشين في الولايات المتحدة منذ 67 عامًا".

وأضافت أنها نسيت الموضوع تمامًا لأن زوجها لم يعد للحديث عنه، ولم تشاهد معه أي مدرس أو غيره.

إلا أنها رأت بالصدفة رسالة على هاتف زوجها تقول "مرحبًا أنا إيلينا، إذا كنت ترغب في تطوير وتحسين لغتك الإنجليزية عليك بممارستها الآن.. هل تريد أن تمارسها الآن".

وتابعت وهي تروي القصة قائلة مخاطبة فيلن "كما تعلم أنا مكسيكية ومثل هذه الأمور لا تمر بسهولة، وقلت في نفسي لا بد أنه لا يتصل بها وهي تشعر باليأس فهل أصمت أم أقول له شيئًا.. أنا أثق به فلن أقول شيئًا".

وأوضحت حايك أن بعد مرور 4 ساعات وبينما كانا يتناولان طعام العشاء، سألته "من تكون إيلينا بحق الجحيم"؟ وسط ذهول زوجها الذي أنكر معرفته لأي امرأة، فثار غضبها بقوة، فواجهته بهاتفه فيضحك للغاية ويخبرها هذه إلسا، وترد عليه حايك أيا كان اسمها من هي وماذا تفعل معها، ليرد ضاحكا إنها إلسا وهو تطبيق لتعلم الإنجليزية حيث انقلب الموقف إلى كوميديا، واخبرته بعد صمت حسنا هذا التطبيق سيئ فما زالت لغتك كما هي ولم تتحسن.

قد يعجبك ايضاً

شاب وسيم يجنن كل الفتيات ويشعل النار على الخشبة - مترجم فيديو يموت من الضحك .. ستبكي من الضحك .. اسوء قطه ممكن تشوفها تتحول من شاعرة محتشمة إلى عارضة مثيرة.. هكذا ردت "نور" على شبكات التواصل المشتعلة جدلا بالصور بالفيديو.. الفرق الحقيقي بين الكوكاكولا العادية والزيرو