اعلانات

ظل مع جثة زوجته في منزل واحد ولم يكتشف أنها ماتت رغم الرائحة

في واقعة أكثر طرافة بقدر ما فيها من دراما عاش رجل أميركي يدعى ستيفن سيلر مع جثة زوجته في المنزل لمدة شهر كامل ولم يلاحظ أنها توفيت!

صحيفة "دايلي ميل" البريطانية قالت إن سيلر، البالغ من العمر 60 عاماً، وعلى الرغم من أنه لاحظ وجود رائحة غريبة في غرفة النوم الموجودة فيها زوجته طيلة فترة الشهر، لكنه لم يتحقّق من مصدرها أو حتى يقوم بالإطمئنان إليها.

طلبت ابنة سيلر من الشرطة اقتحام الشقّة، وعثروا على الزوجة تمارا ويلسون، 58 عاماً، جثّة. وبعد القبض على سيلر صرّح بأنه لم يكن يعلم بأن زوجته كانت ميتة.

الشرطة تشكّ في أن الرجل يكذب خصوصاً أنه سبق وتمّت ادانته بتهمة العنف المنزلي تجاه زوجته، وأطلق لاحقاً تحت الإقامة الجبرية.

اعلانات