اعلانات

بعد ملابسها الشفافة.. هذا ما ارتدته ندى بسيوني في احتفالية المركز الكاثوليكي بالكريسماس

حرص عدد من نجوم الفن والمشاهير على المشاركة في حفل الكريمساس الذي أقامه الأب بطرس دانيال داخل المركز الكاثوليكي.

وكان ضمن الحضور من نجوم الفن الفنانة ندى بسيوني وعازف الجاز يحي خليل، والفنانة هالة صدقي، والفنان أحمد فلوكس، والكاتبة الصحفية حنان مفيد فوزي، والفنانة نهال عنبر، وغيرهم.

وقد استمتع حضور الحفل بمراسم الإحتفال وسط عدد من الأطفال، الذين قدموا عدد من الفقرات الفنية.

وكان آخر ظهور للفنانة ندى بسيوني في احتفالية خاصة بالمركز الكاثوليكي قد أثار جدلا واسعا جدا لما ارتدته الفنانة من ملابس شفافة.

وظهرت ندى في حفل ختام المهرجان الكاثوليكي للسينما منذ ثلاث سنوات تقريبا، وارتدت ملابس تشف ما تحتها، وكاشفة لمفاتنها، لتكون عودتها مثيرة للجدل، بعد غياب دام أكثر من 4 سنوات.

الختام شهد تكريم الفنان أحمد بدير عن مشواره الفني، المخرجة الشابة “ساندرا نشأت” عن الفيلم الأخير الذي قامت به “شارك”، حول دعوة المواطنين لقراءة الدستور والمشاركة في الاستفتاء، وقامت بإهداء الفيلم للمخرج محمد رمضان، الذي لقي مصرعه في عاصفة ثلجية بمدينة سانت كاترين.

واختتم المهرجان بتوزيع الجوائز على المبدعين، حيث فاز بالمركز الأول فيلم “الطلقة” للمخرج الشاب “تامر أرنست”، وقيمة الجائزة 10 آلاف جنيه, وفاز بالمركز الثاني فيلم “توافقي” للمخرج الشاب “شكري زكري”، وقيمة الجائزة 5 آلاف جنيه, وفاز بالمركز الثالث فيلم “ضفاير” للمخرج الشاب جون إكرام، وقيمة الجائزة 3 آلاف جنيه.

حرصت الفنانة على أن تكون إطلالتها أكثر احتشاما
اعلانات