اعلانات

ألغاز في حياة سعاد حسني حيرت الجمهور.. صور نادرة

مثلما أمتعت الجمهور بفنها وجمالها وصباها الذي ظل باقيًا معها، حيرت الفنانة الراحلة سعاد حسني الجميع وأدهشتهم حتى بوفاتها، لتحيط نفسها بهالة من الغموض ليس لها كاشف.

في حياة الفنانة المصرية الراحلة سعاد حسني أكثر من لغز لم يتوصل الجمهور ولا المقربون منها لحله، اللغز الأول هو هل تزوجت سعاد حسني من عبدالحليم حافظ؟، هذا السؤال الذي له أكثر من إجابة عند المقربون منها فشقيقتها جانجاه تؤكد أن سعاد تزوجت العندليب عرفيًا، ويتفق معها الإعلامي مفيد فوزي الذي أكد حدوث الزواج.
ولكن الطبيب المعالج لعبدالحليم حافظ أكد أن هناك قصة حب قوية جمعت بينهما دون زواج، وأكد على كلامه الفنان سمير صبري الذي قال إن سعاد أخبرته قبل وفاتها أنها أحبت عبدالحليم لكن لم تتزوجه.

اللغز الثاني في حياة سعاد هو طلاقها من المخرج علي بدرخان، فتزوج الاثنان بعد قصة حب قوية، وقالت سعاد إنه شريكها المقرب ويتفقان على كل شيء، ولكن تفاجأ الجميع بطلاقهما، وقيل وقتها أن علي خان سعاد.
مسلسل السندريلا ذكر هذه الواقعة، ولكن بدرخان غضب كثيرًا مما قيل، وأكد أنه لا يمكن أن يخون سعاد وأنه أحبها بقوة ولكن كان هناك أسباب أخرى للطلاق.

اللغز الثالث حله عند سعاد فقط وهو لغز وفاتها الذي حير الرأي العام لسنوات ومازال يحيره، هل ماتت سعاد مقتولة؟، ومن قتلها؟، ولماذا؟، وهل لجهاز المخبرات دخل فيما حدث لها؟.

اعلانات