اعلانات

بعد وصفها للأذان بـ "الجعير".. "الأوقاف" تدافع عن كلام شيرين رضا وتتخذ قرارا مفاجأة للمؤذنين

قال الدكتور جابر طايع، رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، إن وزارة الأوقاف تفهمت كلام الفنانة شيرين رضا تمامًا، وكلامها غيرة على الإسلام، مؤكدًا أن الوزارة تختار المؤذنين بدقة فائقة لكي نُريح المواطنين في أداء شعائرهم الدينية.
 
وأضاف «طايع» خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «90 دقيقة» والمذاع عبر فضائية «المحور»، اليوم الثلاثاء، أن 100% من المساجد تخضع لإشراف الأوقاف، وإذا كان هناك مسجد غير مسيطر فعلى المواطنين أن يخبروهم بذلك.
وأوضح أن الأذان يقام فقط في الميكروفون أما شعائر الصلاة فلا يجب أن تذاع حتى لا نؤذي الناس، لافتَا إلى أن مشروع قانون الأذان الموحد تعطل بسبب أن بعض الريسفرات الخاصة بالأذان الموحد سرقت من المساجد بعد ثورة 25 يناير.

وكانت الفنانة شيرين رضا، فجرت جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد استضافتها في برنامج أنا وأنا على قناة أون، بعدما هاجمت أصوات المؤذنين، مطالبة بتفعيل قرار الآذان الموحد.

وبدأ الحديث عن الآذان بعرض مقدمة البرنامج «تويتة» قديمة للفنانة شيرين رضا على موقع تويتر قالت فيها «أعتقد إن قرار توحيد الآذان لازم يتنفذ وبسرعة لإن في مقرئين صوتهم يكفر البني آدمين».

وعلقت شيرين رضا على ما عرضته المذيعة، متسائلة: «إيه الغريب؟ كلنا بنقول ده، في أطفال بيصحوا مفزوعين، هو ده أسلوب الصلاة؟ يالا أفزعك علشان تصلي».

وتابعت «وبعدين الراجل اللي بيجعرلي في الميكرفون ده، هو انت مش سامع صوتك ولا انت قاصد تعمل كده؟.. دي أسئلة عندي، هو فين قرار توحيد الآذان؟.. هو احنا مش عايزين سياحة؟ ليه أجانب وهم ماشيين في الشارع يسمعوا الجعير ده».

وأكملت شيرين رضا حديثها: «في شوارع صغيرها بيكون الميكرفون فيها حتى وانتي قافلة الشبابيك تجننك، طيب انت مش محترم كل الناس اللي حواليك دي يا أخي ومعلي الفوليوم أوي كده ليه؟ ده مالوش دعوة بالدين».

وأجابت «رضا» على سؤال «رأيك ليه ما اتنفذش القرار ده؟» بقولها: «أنا ماعرفش، أنا مش مسؤولة.. أنا كان نفسي أبقى مسؤولة عن حاجات كتيرة علشان كنت خلتها تتنفذ.. حاجات صغيرة هتساعدنا كلنا في حياتنا بس ليه ما بتتنفذش أنا ما أعرفش؟ مشغولين عننا بإيه؟».



اعلانات