اعلانات

عبد العزيز مكيوي.. فنان يتحدث ثلاث لغات وقصة حب حوّلته إلى متشرد.. صور مأساوية قبيل الرحيل

كان الفنان الراحل عبد العزيز مكيوي بطلا في فيلم "القاهرة 30" أمام الفنانة سعاد حسني وجسد شخصية الشاب الثائر علي طه ورغم قوة هذا الدور إلا أن مسيرته الفنية بعد ذلك لم تكن بنفس القوة.

ضجت وسائل الإعلام بصور للفنان الراحل وهو يتسول في شوارع القاهرة على كرسي متحرك مرتديا ثياب بالية وفي حالة مزرية.

كشفت وسائل إعلام أن الفنان الراحل عانى من اضطرابات نفسية، منذ أن توفت زوجته التي تربطه بها قصة حب قوية، فانطوى على نفسه، التي عرف عنها عزتها الشديدة، حيث رفض الكثير من المساعدات التي قدمت له من نقابة المهن التمثيلية، أو المارة في أحد شوارع الإسكندرية، بعد تعرضه لحادث سير 2011، ألزمه الكرسي المتحرك، رافضًا العلاج على نفقة الدولة.
اعلانات